الصحة: بنك الدم ضخ 622 كيس دم لطنطا و 422 للإسكندرية لتعويض مصروف المصابين

أكد وزير الصحة والسكان الدكتور أحمد عماد الدين، أن كافة المستشفيات والقوي البشرية والمستلزمات الطبية وكافة أكياس الدم بمشتقاتها جاهزة لعلاج المصابين من الحادثين الإرهابيين اللذان وقعا في كنيستي مار جس في مدينة طنطا الغربية ومار مرقس في الإسكندرية، مشير أن بنك الدم قام بضخ 622 كيس دم لمحافظة الغربية، و422 كيس دم لمحافظة الإسكندرية وذلك لتيم تعويض ما صرفته المستشفيات علي المصابين.

عقد وزير الصحة والسكان جلسة غرفة الأزمات والطوارئ التي ترأسها، بحضور مستشارة الوزير لشؤون المستشفيات الدكتورة نانيس عادل، ومساعد الوزير للموارد البشرية والتدريب الدكتور هشام مساعد، ورئيس قطاع الطب العلاجي وممثل عن بنك الدم الدكتور محمد شوقي.

وقد سقط صباح يوم الأحد بعد انفجاري كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا، وكنيسة مار مرقس في محافظة الإسكندرية 45 قتيل وأكثر من 100 مصاب، بعد أن كان عدد مصابي انفجار كنيسة مار جرجس 21 قتيل، وقد تم نقل المصابين إلي مستشفي معهد ناصر ومستشفي الجامعة.

وفي نفس السياق أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان الدكتور خالد مجاهد، أنه تم إخراج العديد من المصابين من المستشفيات بعد تلقيهم العلاج اللازم وتحسن حالتهم الصحية، حيث غادر العديد من المصابين مستشفيات الإسكندرية بعد تلقيهم العلاج اللازم وتحسن وضعهم الصحي، باستثناء ما يقارب 35 مصاب لا يزالون في المستشفيات من بينهم 13 مصاب في مستشفي الجامعة و 7 حالات في مستشفي مصطفي كامل العسكري، و15 حالة في مستشفي الشرطة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*