رئاسة الجمهورية: المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب سيضم جميع الوزراء وأجهزة الدولة

قال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف، أن المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف الذي سبق أن أعلن عنه الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد اجتماع مجلس الدفاع الوطني الذي انعقد مؤخراً، سيتم تخصيصه بصياغة استراتيجية وطنية شاملة لمواجهة التطرف والإرهاب من كل النواحي، وسيتم إصدار الإجراءات والقرارات اللازمة لتنفيذها، بالإضافة إلي تعزيز ودعم مشاركة كافة مؤسسات المجتمع للتعامل مع ظاهرة الإرهاب.

بالإضافة إلي تطوير خطط قوات الأمن لمواجهة المخاطر الناجم عن العمليات الإرهابية، وزيادة الوعي المجتمعي لتقديم سبل التعامل مع هذه الظاهرة، وتصحيح الأفكار والمفاهيم الخاطئة التي تستغلها التنظيمات الإرهابية المتطرفة في استقطاب عناصر جديدة.

وأشار المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أنه سينضم إلي المجلس جميع الوزراء ورؤوساء هيئات وأجهزة الدولة التي لها صلة بمكافحة الإرهاب، وستتعاون معه لجان ستعمل بشكل دائم وستضك شخصيات عامة وخبراء في جميع المجالات، وستعمل هذه اللجان في تحليل ودراسة التنظيمات الإرهابية، وسيتم رصد ومتابعة نشاطات وخطابات الجماعات المتطرفة علي جميع المستويات الإقليمية والمحلية والدولية.

كما سيتم تقديم اقتراح الآليات والإجراءات القانونية والأمنية لمواجهتها ومتابعة تنفيذ المقترحات، كما ستتولي اللجان عملية التنسيق لدعم أسر ضحايا العمليات الإرهابية المتطرفة، وأيضا إعداد وتقديم الاستراتيجيات الإعلامية المختصة لمواجهة الإرهاب والفكر المتطرف.

وقال السفير علاء يوسف أن إنشاء المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف يأتي في إطار سعي الحكومة علي تعزيز التنسيق بين جميع أجهزة الدولة والمجتمع لمواجهة ظاهرة الإرهاب والقضاء، وشدد أن الجماعات الإرهابية المتطرفة ستزيد الحكومة إصراراً علي الوقوف في وجه الجماعات الإرهابية المتطرفة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*